تحليل العلاقات بين روسيا وتركيا

تحليل العلاقات بين روسيا وتركيا

لقد تطورت في الآونة الأخيرة العلاقات بين روسيا وتركيا في المجالين الاقتصادي والعسكري مع مفاوضات بيع أسطول طائرات من نوع  S-400 إلى تركيا. أما مشاريع الطاقة المشتركة مثل الممر التركي لنقل الغاز الطبيعي الروسي من خلال تركيا إلى جنوب أوروبا ومحطه أكويو للطاقة النووية تساعد في تطوير العلاقات التجارية.

وتعد تركيا أحد أهم شركاء روسيا في التجارة الخارجية حيث أنه ببلوغ نهاية عام 2013 بلغ نصيب تركيا من حصة التجارة الخارجية لروسيا 3.9%. وتعد روسيا أيضًا من بين المصدرين الرئيسيين لتركيا. ويعتبر التعاون الاستثماري بين الطرفين في تطور دائم ومستمر. ووفقا لبيانات البنك المركزي الروسي، بلغت قيمه الاستثمارات المباشرة التي قامت بها تركيا في روسيا حوالي 292 مليون دولار أمريكي في 2015، بينما بلغت الاستثمارات التي قامت بها روسيا في تركيا حوالي 1.475 مليار دولار أمريكي. وحتى الساعة، كانت الاستثمارات الروسية في تركيا تتمركز حول المشاريع الصغيرة والمتوسطة في قطاع الخدمات، ولكنها الآن توسعت لتشمل العديد من القطاعات مثل شبكات المحمول والمحروقات والتعدين والطاقة النووية وصناعه السيارات والأعمال المصرفية. وتتركز الاستثمارات التركية في روسيا أساسًا في قطاعات المنسوجات والأغذية والكيماويات والمنتجات المستخرجة من الغابات كالأخشاب وقطاع الكهرباء وإنتاج مواد البناء وصناعة السيارات وإنتاج قطع الغيار والخدمات العامة والتجارة والسياحة والأعمال المصرفية.

 

حول الكاتب

Arnaud Lefevre

Arnaud Lefevre is the Chief Executive Officer of Dynatom International. Founder of Dynabond Powertech Service, Arnaud is in charge of the international development of the business portfolio.

أكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الألكتروني
الحقول الإلزامية مشار إليها*