تايلند ستختار الصين

تايلند ستختار الصين

نظرة عامة

  • تاريخ الإصدار: April 11, 2017

في يناير 2015، صرحت “سي جي أن” أن تايلند كانت تقوم بتنفيذ تقرير مستقل عن تقنية مفاعل هوالونج رقم واحد. وفي مارس 2017، قامت كل من الصين وتايلند بتوقيع اتفاقية التعاون في الاستخدام السلمي للطاقة النووية. تم توقيع الاتفاقية في بكين في 29 مارس من قبل نور بكري، مدير إدارة الصين للطاقة النووية (أن إي أي)، ووزير الطاقة التايلندي أنانتابورن كانتشانارات.

ووفقًا لتصريح الـ (أن إي أي) في الأول من أبريل فإن الدولتان قد ناقشتا التعاون الثنائي في الطاقة النووية وطاقة الشبكات وتجارة الطاقة ومواضع تعاون أخرى.

وأعلنت الصين النووية العامة “سي جي أن” في اليوم نفسه أن: “الصين ستوفر لتايلند تقنية الطاقة النووية الأكثر تقدمًا واقتصادًا وسلامةً بالإضافة إلى المعدات والخبرة الإدارية وخدمة الجودة.”

وأضافت “سي جي أن” أن الصين وتايلند قد تعاونتا في مجال الطاقة النووية في الثلاث سنوات الأخيرة. فقد قدمت الصين التدريب لمئات المحترفين النوويين والطواقم التقنية التايلندية.

حول الكاتب

Elaine Li

Elaine Li (李益楠) is Marketing Manager for the Chinese Market. With ten years of experience in the nuclear power market, Elaine is experts for the certification of safety equipment (HAF 604 and 601) and marketing intelligence.