الصين و تونس يتعاونان لتحقيق انتقال مستدام للطاقة

الصين و تونس يتعاونان لتحقيق انتقال مستدام للطاقة

وقعت تونس والصين اتفاقاً لتعزيز التعاون بين البلدين في قطاع الطاقات المتجددة من أجل الوصول إلى انتقال مستدام للطاقة.

وأفادت وزارة الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة التونسية، في بيان، الأربعاء 24 أبريل، أن الاتفاق ينص على مبدأ تبادل الخبرات والتجارب بين الكفاءات في كلا البلدين في مجالات التخطيط والتنمية، إضافة إلى العمل على تطوير مشروعات الطاقات المتجددة، وكفاءة الطاقة، والطاقة الشمسية، والطاقة الشمسية المركزة ونقل الكهرباء.

وفي هذا السياق، أكد وزير الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة التونسية، سليم الفرياني، أهمية الارتقاء بمستوى العلاقات الاقتصادية الثنائية بين تونس والصين، والنهوض بمختلف أوجه التعاون خصوصا في قطاعات الصناعة والطاقة والطاقات المتجددة.

كما أشار “الفرياني” إلى أن استراتيجية الوزارة قد أعدت خارطة طريق للنهوض بالاستثمار في قطاع الطاقات المتجددة، ومنح حوافز وامتيازات لصالح المستثمرين بهدف بلوغ 30 بالمائة من إنتاج الكهرباء من الطاقات المتجددة بحلول عام 2030.

ومن جانبه، أفاد المدير المساعد بالإدارة الوطنية للطاقة (NEA) بجمهورية الصين الشعبية، ليو باوهوا، أن بلاده تعتزم تطوير آفاق التعاون مع تونس في مختلف القطاعات الحيوية، مشيدا بمساعي الحكومة التونسية لتحسين مناخ الأعمال وجلب أكبر عدد من المستثمرين.

حول الكاتب

Aasem Abuzeid

Aasem Abuzeid is the Director for MENA Region. Aasem acts as a leading marketer in the Arabic speaking countries. He is also the administrator and developer of NBN.Media.