التدريب في زامبيا

التدريب في زامبيا

تعهدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية بمساعدة زامبيا على تدريب متخصصين في العلوم والتكنولوجيا النووية. وتأتي هذه المبادرة عقب تدريب أربعين مهندسًا زاميبيًّا من قبل روساتوم.

وقعت الحكومة الزامبية والوكالة الدولية للطاقة الذرية (IAEA) شراكة لتدريب العلماء والفنيين النوويين الزامبيين. ووفقا لما ذكرته نكاندو لو، وزيرة التعليم العالي الزامبي، فقد ألزمت الوكالة الدولية نفسها بدعم زامبيا في تنميه الموارد البشرية وزيادة قدراتها في مجال الطاقة النووية.

و بعد العودة من فيينا، حيث حضرت نكاندو لو الدورة الدورية الحادية والستين للجمعية العامة للوكالة، فقد أعربت عن ترحيبها بهذه الشراكة الجديدة، حيث أن بلدها يرتقي ويتقدم بخططه الخاصة بإنشاء أول محطه للطاقة النووية.

وأوضحت وزيرة التعليم العالي في بيان لها أن زامبيا مستعدة للتعاون مع البلدان التي لديها خبره في مجال العلوم والتكنولوجيا النووية. وقالت أيضا أن بلدها يتعاون بالفعل مع روسيا، التي وافقت على تدريب أربعين مختصين زامبيين في هذا المجال.

وفي يونيو 2017، وقعت روساتوم اتفاقًا لتطوير المشروع النووي مع السلطات الزامبية مما أدى إلى إنشاء مركز العلوم والتكنولوجيا النووية، ومكن البدء من عمل دراسات جدوى أولية لبناء محطة للطاقة النووية.

ووفقًا لما ذكرته نكوندو لو، فإن الحكومة تنوي، عن طريق إنشاء المركز، بالنهوض بالأبحاث في مجال الصحة وزيادة المعرفة بمصادر الطاقة الأخرى بما في ذلك الطاقة النووية.

وللتذكير، فإن التقنيات النووية تستخدم بالفعل في أحد المستشفيات في زامبيا، لا سيما لتشخيص أمراض السرطان وعلاجها.

 

حول الكاتب

Arnaud Lefevre

Arnaud Lefevre is the Chief Executive Officer of Dynatom International. Arnaud is in charge of the international development of the business portfolio.

أكتب تعليق

<

For security, use of Google's reCAPTCHA service is required which is subject to the Google Privacy Policy and Terms of Use.

If you agree to these terms, please click here.