إدارة صرف الوقود من محطة للطاقة النووية روبار

إدارة صرف الوقود من محطة للطاقة النووية روبار

نظرة عامة

  • تاريخ الإصدار: October 11, 2016

ستبني بنغلاديش بمساعدة من روسيا أول محطة للطاقة النووية في رابور كما ستكون رابور اول محطة للطاقة النووية  لذلك بنغلاديش لا يوجد لديه خبرة في التعامل مع الوقود النووي المستخدم وهي مسألة حساسة للغاية لأنها تستخدم لإعداد قنبلة نووية. ليس فقط ذلك ولكن بصفتها دولة موقعة على معاهدة عدم الانتشار، لا يسمح بنغلاديش لإدارة الوقود النووي المستخدم.

“الوقود النووي المستخدم أو الوقود النووي المستنفد هو الوقود النووي  المشع في المفاعل النووي (عادة في محطة للطاقة النووية

. لم تعد مفيدة في الحفاظ على التفاعل النووي في المفاعل الحراري العادي واعتمادا على وجهة نظرها على طول دورة الوقود النووي، فإنه قد يكون المكونات النظائر مختلفة إلى حد كبير “

حضرت رئيسة وزراء بنغلاديش الشيخة حسينة مؤخرا الاجتماع الاسبوعي لمجلس الوزراء في تقسيم مجلس الوزراء في دكا وفي ذلك

وأنها  كانت قد تساءلت في طرائق إدارة الوقود المستنفد بنغلاديش الأول إيفرت محطة رابور للطاقة النووية.

 الشيخة حسينة أيضا قالت إنها ايضا أثارت القضية قبل التوقيع على اتفاق مع روسيا لبناء أول محطة للطاقة النووية في بنجلادش كما فعلت بنغلاديش أي خبرة في التعامل مع الوقود النووي المستخدم.

وأجاب وزير العلوم والتكنولوجيا عئمان يافيش

 أنه وفقا لتوقيع اتفاق بين روسيا وبنغلاديش في عام 2011 ان روسيا ستتخذ الوقود المستهلك من الطاقة النووية من بنغلاديش. وأضاف أنه سيعمل بالتأكيد إلى طرائق لإزالة الوقود المستنفد من محطة الطاقة النووية تمشيا مع الاتفاق.

ملحوظة:

معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية هي معاهدة دولية هدفها منع انتشار الأسلحة النووية وتكنولوجيا الأسلحة، لتعزيز التعاون في مجال الاستخدامات السلمية للطاقة النووية، وإلى تعزيز هدف تحقيق نزع السلاح النووي ونزع السلاح العام بالكامل. “

حول الكاتب

Arnaud Lefevre

Arnaud Lefevre is the Chief Executive Officer of Dynatom International. Arnaud is in charge of the international development of the business portfolio.

أكتب تعليق

<