أوغندا ستستغل مخزون اليورانيوم لديها لتطوير الطاقة النووية

أوغندا ستستغل مخزون اليورانيوم لديها لتطوير الطاقة النووية

يسعى الرئيس الأوغندي يوويري موسيفيني إلى استخدام مخزون اليورانيوم في بلاده لتطوير الطاقة النووية.

وقعت روسيا وأوغندا اتفاقية حكومية دولية للتعاون في الاستخدام السلمي للطاقة النووية. تم توقيع الاتفاقية على هامش المؤتمر العام الثالث والستين للوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا.

وقع الاتفاقية نيكولاي سباسكي ، نائب المدير العام – مدير الأنشطة الدولية لمؤسسة الطاقة الذرية الروسية روساتوم، ومولوني إيرين نافونا ، وزير الدولة لشؤون الطاقة والموارد المعدنية في جمهورية أوغندا.

تتضمن اتفاقية الصفقة عملاً مشتركًا في مجالات مثل إنتاج النظائر المشعة للصناعة وإنشاء البنية التحتية النووية والرعاية الصحية والاستخدام الزراعي. كما يغطي تعليم وتدريب الموظفين.

ستقوم روساتوم بإنشاء مركز للعلوم والتكنولوجيا النووية في أوغندا ، والذي سيكون بمثابة مفاعل أبحاث روسي.

من المتوقع أن تقفز احتياجات أوغندا من الطاقة في السنوات المقبلة حيث تستعد لبدء إنتاج النفط الخام في عام 2022 من حقولها غرب البلاد (*).

كما وقعت أوغندا مذكرة تفاهم مع المؤسسة النووية الصينية (CNNC) لبناء القدرة على استخدام الطاقة الذرية للأغراض السلمية في مايو من العام الماضي. بينما وقعت موسكو لأول مرة مذكرة تفاهم مع كمبالا في هذا المجال في عام 2017.

(*) تم اكتشاف احتياطي 6 مليارات برميل خام  في عام 2006.

المقال الأصلي

حول الكاتب

Arnaud Lefevre

Arnaud Lefevre is the Chief Executive Officer of Dynatom International. Arnaud is in charge of the international development of the business portfolio.