أضخم مشروع للطاقة الشمسية بقدرة 200 جيجاواط وبتكلفة 200 مليار دولار بالسعودية

أضخم مشروع للطاقة الشمسية بقدرة 200 جيجاواط وبتكلفة 200 مليار دولار بالسعودية

وقع صندوق الاستثمارات العامة السعودي مذكرة تفاهم مع مجموعة سوفت بنك اليابانية لإنشاء خطة الطاقة الشمسية 2030 ليكون المشروع الأكبر في العالم بقدرة إجمالية 200 جيجاواط وبتكلفة 200 مليار دولار بحلول 2030.

وقام بالتوقيع من الجانب السعودي رئيس صندوق الاستثمارات العامة، الأمير محمد بن سلمان آل سعود، ومن جانب الشركة اليابانية السيد ماسايوشي سون، رئيس مجلس الإدارة لصندوق رؤية سوفت بنك.

وسيتم بموجب هذا الاتفاق تأسيس شركة جديدة لتوليد الطاقة الشمسية لبدء إطلاق العمل على مشروعين بقدرة ثلاثة جيجاواط وآخر 4.2 جيجاواط في العام 2019. بالإضافة إلى العمل على تصنيع وتطوير الألواح الشمسية في السعودية لتوليد الطاقة الشمسية.

وتعد هذه المذكرة مكملة لما تم التوقيع عليه مسبقا في مبادرة مستقبل الاستثمار في أكتوبر الماضي.

وتتضمن الاتفاقية اكتمال دراسات الجدوى بين الطرفين حول هذا المشروع بحلول مايو 2018. وتشير الاتفاقية كذلك الى أن الطرفين ملتزمان باستكشاف تصنيع وتطوير أنظمة تخزين الطاقة الشمسية في السعودية، وتأسيس شركات متخصصة للأبحاث والتطوير في مجال إنتاج ألواح الطاقة الشمسية بكميات تجارية في السعودية تسمح بتسويقها محليا وعالميا.

وهو ما قد يسهم باستحداث 200 ألف وظيفة بالسعودية وزيادة الناتج المحلي السعودي بما يقدر بـ 12 مليار دولار وتوفير ما يقارب 40 مليار دولار سنويا.

يشار إلى أن المواد الخام الداخلة في المشروع والمسماة (السليكا) ستمنح مجانا، أما سلاسل الإمداد للمواد الخام فهي متاحة ومتوفرة في المملكة ما يعطيها ميزة تنافسية، بالإضافة إلى أن اكتشافات الغاز في السعودية ستضيف قيمة نوعية لصهر السليكا أيضاَ.

حول الكاتب

Arnaud Lefevre

Arnaud Lefevre is the Chief Executive Officer of Dynatom International. Arnaud is in charge of the international development of the business portfolio.

أكتب تعليق

<